البنتاغون يصنف 4 شركات تعمل لصالح الجيش الصيني

البنتاغون يصنف 4 شركات تعمل لصالح الجيش الصيني

منوعات

الجمعة, 04-12-2020 الوقت 04:24:59 صباحاً بتوقيت عدن

سوث24| واشنطن

أعلن البنتاغون إضافة أربع شركات صينية جديدة على لائحة الشركات التي يملكها الجيش الصيني أو تعمل لصالحه، وهي شركة تكنولوجيا البناء الصينية المحدودة (CCTC) وشركة الصين الدولية للاستشارات الهندسية (CIECC) والشركة الوطنية الصينية للنفط البحري (CNOOC)، والمؤسسة الدولية لتصنيع الشرائح الإلكترونية (SMIC).

وقال البنتاغون، في بيان، إن الخطوة تأتي في إطار سعي وزارة الدفاع المتواصل لتسليط الضوء على استراتيجية تطوير الاندماج العسكري-المدني لجمهورية الصين الشعبية، والتي تدعم تحديث الجيش الصيني من خلال ضمان وصوله إلى التقنيات المتقدمة من خلال الشركات والجامعات والبرامج البحثية الصينية التي تبدو وكأنها كيانات مدنية.

وكان وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، قد كشف الجمعة الماضية عن فرض عقوبات اقتصادية جديدة طالت أربع شركات صينية وروسية متهمة بدعم تطوير البرنامج النووي الإيراني.

وقال بومبيو على تويتر، آنذاك، إن "الولايات المتحدة فرضت عقوبات على أربع شركات في الصين وروسيا لدعمها البرنامج النووي الإيراني".

وفرضت واشنطن الأسبوع الماضي إجراءات عقابية على شركتين مقرهما في الصين، هما "شنغدو بِست نيو ماتيريالز" و"زيبو إيليم ترايد"، وعلى شركتين مقرهما في روسيا هما "نيلكو غروب" و"جوينت ستوك كومباني إيليكون".

وقالت وزارة الخارجية الأميركية، في بيان، إن هذه الشركات المتهمة بأنها "وفرت تكنولوجيا متطورة ومعدات لبرنامج الصواريخ النووية الإيراني" ستواجه قيودا لمدة عامين.

كما فرضت واشنطن، نهاية نوفمبر، عقوبات مرتبطة بفنزويلا استهدفت الشركة الوطنية الصينية لاستيراد وتصدير الإلكترونيات، حسب بيان للخزانة الأميركية.

وأصدرت الوزارة ترخيصا يسمح بإنهاء التعاملات مع الشركة الصينية في موعد أقصاه 14 يناير.

- الحرة

الصين أمريكا