«موسكو معنية».. روسيا تتطلع لزيارة جنوبية مثمرة

«موسكو معنية».. روسيا تتطلع لزيارة جنوبية مثمرة

التقارير الخاصة

الأحد, 31-01-2021 الوقت 02:08:40 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| موسكو

أعلنت روسيا الاتحادية، أنها تأمل لأن تكون نتائج زيارة وفد المجلس الانتقالي الجنوبي، إلى العاصمة موسكو، غدا الاثنين، مثمرة. 

وقال السفير الروسي في اليمن فلاديمير ديدوشكين، الأحد، إنّ موسكو معنية ويهمها التنفيذ الكامل لاتفاقات الرياض حول اليمن.

وأشار السفير، في حديث لوكالة "تاس"، نقله موقع التلفزيون الروسي الرسمي RT، إلى أنه من المتوقع، أن يجري الوفد لقاءات في وزارة الخارجية الروسية، وفي مجلسي الدوما والاتحاد. وسيتم خلال ذلك بحث ومناقشة القضايا المتعلقة بالأزمة اليمنية، مع التركيز على تنفيذ اتفاق الرياض.

وقال ديدوشكين: "ننطلق من أنّ الزيارة ستسهم في جهود روسيا لإطلاق العملية السياسية هناك، واستئناف المفاوضات بين الأطراف اليمنية تحت رعاية الأمم المتحدة". 

السفير الروسي شدد على أنّ هذه المفاوضات "يجب أن يشارك فيها للمرة الأولى ممثلو المجلس الانتقالي الجنوبي اليمني في وفد الحكومة الائتلافية الجديدة".

"ديدوشكين: يجب أن يشارك في المفاوضات ممثلو المجلس الانتقالي الجنوبي"

زيارة رفيعة المستوى

وكان رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس قاسم الزُبيدي غادر، صباح اليوم الأحد، في زيارة رسمية على رأس وفد رفيع المستوى إلى موسكو تلبية لدعوة وجهت إليه من حكومة جمهورية روسيا الاتحادية.

وبحسب الصفحة الرسمية للمجلس، من المقرر أن يلتقي رئيس المجلس والوفد المرافق له خلال زيارته بعددٍ من المسؤولين الروس في الحكومة ومجلسي الشيوخ والنواب (الدوما)، بالإضافة إلى المراكز المتخصصة والمؤسسات العلمية، لبحث الملفات ذات الاهتمام المشترك، وسُبل تحقيق السلام، وتعزيز الأمن والاستقرار في الجنوب واليمن والمنطقة، بما يلبي التطلعات المشروعة للشعب الجنوبي.

ومن اللافت أنّ الوفد الجنوبي ضمّ أبرز قيادات المجلس الانتقالي ومؤسساته التنظيمية بينهم رئيس المجلس، عيدروس الزبيدي، ورئيس الجمعية الوطنية أحمد بن بريك وأمين عام المجلس محافظ عدن، أحمد لملس، ورئيس وحدة شؤون المفاوضات، د. ناصر الخبجي، والمتحدث الرسمي للمجلس علي الكثيري، إضافة إلى نائب رئيس دائرة الشؤون الخارجية، محمد الغيثي ومقرر وحدة شؤون المفاوضات أنيس الشرفي.

وقالت مصادر مطلّعة لـ "سوث24" أنّ الوفد الجنوبي من المقرر أن يلتقي بقيادات روسية رفيعة المستوى، لكنها لم تشر لأسمائها، لأنها غير مخوّلة بالحديث لوسائل الإعلام.

حصد مواقف داعمة

وعلى الرغم من أنّ الزيارة ليست الأولى، لكنها تأتي في وقت بات فيه المجلس الانتقالي الجنوبي طرفاً رئيسياً في حكومة المناصفة، التي أعلنها الرئيس اليمني أواخر كانون الأول ديسمبر الماضي، وباتت تدير عملها من العاصمة عدن، جنوب اليمن.

وسبق لوفد من المجلس الانتقالي برئاسة الزبيدي أن زار موسكو، في مارس آذار 2019، أجرى خلالها عدة لقاءات بمسؤولين روس في مقر الخارجية الروسية ومجلس الدوما.

ويسعى المجلس الانتقالي الجنوبي لحصد المواقف الدولية الداعمة لقضية الشعب في جنوب اليمن، من خلال دعم مشاركته الرسمية في مفاوضات الحل النهائي للأزمة اليمنية، كممثل عن الشعب هناك.



وتعليقاً على الزيارة قال ممثل المجلس في الاتحاد الأوروبي، أحمد عمر بن فريد "سنذهب بقضيتنا إلى جميع أصقاع الدنيا شرقاً وغرباً، منفتحين على كل دول العالم". 

وأضاف في تغريدة على تويتر "لا توجد لدينا قيود أو عقد ضد أحد". 

وقال المسؤول في المجلس أنّ "روسيا أظهرت لنا قدراً كبيراً من الاحترام والتفهم ونحن نبادلها قدراً أكبر من الاحترام أيضاً".

- مركز سوث24 للأخبار والدراسات
- (مصادر إضافية: تاس، تويتر)

المجلس الانتقالي الجنوبي روسيا الاتحادية اتفاق الرياض