Array

مؤلف وبروفسور أمريكي: شعب الجنوب تعرّض لالتفاف غير مشروع على حقوقه السياسية

التقارير العربية

الجمعة, 09-04-2021 الوقت 10:45:56 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| واشنطن

قال أستاذ وأكاديمي أميركي بارز أنّ المجلس الانتقالي الجنوبي يمتلك شرعية غير منقوصة، وهو "يستمد صوته من أصوات الحراكات الشعبية الجنوبية" وأنّ جذوره مرتبطة بالبيئة المحلية هناك. 

وقال أستاذ شؤون الشرق الأوسط في جامعة "رولينغز كوليج" والمتخصص بشؤون اليمن، ستيفن داي، في ندوة استضافها مكتب العلاقات الخارجية للمجلس الانتقالي الجنوبي في واشنطن، أنّ "الانتقالي لم يعمل على خلق قضية أو دعوة استقلال غير موجودة، بل أعطى هذه القضية اطارا سياسيا ومؤسساتيا منتظما لأول مرة منذ العام ١٩٩٤."

وبحسب موقع "وكالة أنباء الجنوب" قدّم الدكتور داي خلال الندوة التي حضرها عدد من مسؤولي مراكز الأبحاث في واشنطن والصحفيين وأبناء الجالية الجنوبية في الولايات المتحدة، نبذة عن أبحاثه وكتبه التي تناولت الديناميكيات العالمية والإقليمية والمحلية في أزمة اليمن. 

وقال داي أنه قدّم في كتبه تعريف شامل عن القضية الجنوبية وكيف أخذها المجلس الانتقالي الجنوبي الى مرحلة التمثيل السياسي المؤسساتي، كما شرح أهمية فهم الموقف الجنوبي لفهم أسباب تحوّل الحرب في اليمن الى أزمة اقليمية ودولية. 

"داي: الشعب الجنوبي تعرّض لعقود من القمع والالتفاف غير المشروع على حقوقه السياسية"

وقال البروفيسور داي أنّ، وفقا للوكالة، أنّ المجلس الانتقالي الجنوبي يمتلك شرعية جنوبية غير منقوصة حيث ترتبط جذور الانتقالي بالبيئة المحلية الجنوبية ويستمد صوته من أصوات الحراكات الشعبية الجنوبية التي تقوم منذ منتصف القرن الحادي والعشرين وقبل فترة طويلة من سقوط نظام عبدالله صالح.