كانت وجهتها مأرب.. كيف وصلت مليارات الأوراق النقدية إلى المكلا؟

منوعات

الإثنين, 29-06-2020 الوقت 11:01:56 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| خاص

علم سوث24 من مصادر مطلعة أن قوات التحالف العربي تحفظت منذ يومين على 14 حاوية تحوي طبعات نقدية لمليارات الريالات، في ميناء المكلاء بمحافظة حضرموت، ونقلتها إلى مطار الريان الدولي.

وقالت المصادر أن باخرة الأموال قدمت من روسيا، وتم تحويل وجهتها إلى مدينة جدة السعودية قبل وصولها سواحل المكلا بمحافظة حضرموت. 

وأشارت المصادر أن تحويل وجهة الباخرة، جاء عقب تحفظ المجلس الانتقالي على سبع حاويات نقدية منتصف شهر يونيو الجاري في العاصمة عدن.

وتضيف المصادر أن الجهات الحكومية خشيَت أن يتم التحفظ على هذه الأموال من قبل المجلس، وهو ما دفعها لتغيير وجهتها أولا إلى ميناء جدة في السعودية، ودفع مبلغ 50 ألف دولار إضافية لنقل هذه الأموال عبر الشركة المتعهدة إلى ميناء المكلا في حضرموت.

وأكدت مصادر سوث24 أن هذه الأموال خطط مسؤولون في الحكومة الشرعية لتوريدها إلى البنك المركزي بمدينة مأرب في شمال اليمن، التي تسيطر عليها حتى الآن جماعة الإخوان المسلمين. 

ويخشى اقتصاديون من أن يساهم ضخ هذه الأموال للسوق المحلي بانهيار قيمة العملة اليمنية وارتفاع الأسعار، وهو ما يقود بالأخير لانهيار اقتصادي كبير.

ولم تكشف المصادر عن آلية صرف هذه الأموال، أو ما إذا كانت ستورد إلى الفرع الرئيسي للبنك المركزي في العاصمة عدن، لكن مصادر في البنك المركزي قالت بأنه لا يمكن تداول هذه الأوراق النقدية في الوقت الحالي الا بعد وصولها الى البنك المركزي في مركزه الرئسي بعدن لتقييدها وترقيمها واعتمادها قبل اصدارها، بحسب عدن تايم.

وكان المجلس الانتقالي الجنوبي قد حذر في وقت سابق من وصول مثل هذه الأموال إلى أيدي جهات قال أنها "تتبع حزب الإصلاح" قد تستخدمها لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

أسلحة إيرانية.. إلى أين؟

وفي سياق آخر ضبطت القوات البحرية التابعة للتحالف العربي سفينة محمّلة بشحنة أسلحة قالت أنها "إيرانية" يوم أمس الأحد، في سواحل المكلا بالبحر العربي. 


أسلحة آر بي جي وأسلحة رشاشة كما تظهر الصور التي نشرتها قناة الحدث اليوم وقالت أنها ترجع للسفينة التي ضبطتها قوات التحالف العربي في سواحل البحر العربي.

وفي حين رجحت مصادر صحفية حضرمية محلية أن الشحنة كانت متجهة لمحافظة شبوة التي يسيطر عليها الإخوان المسلمون، توقّع مراقبون أنها لتعزيز القوات الحكومية في أبين، لم تُشر  بالمقابل وسائل إعلام سعودية غطت الواقعة لوجهة هذه الشحنة.

وأظهرت صور، نشرتها قناة الحدث السعودية، مئات الأسلحة المتنوعة والمناظير الليلية والنهارية وعددا من القذائف. ومن بين ما تم ضبطه آليات لتوجيه الطائرات بدون طيار "درون"، وقطع كهربائية للتفجير عن بُعد، والعشرات من الأسلحة التي تستخدم للقنص.

وكان كلا من وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير والمبعوث الأمريكي بخصوص إيران إيرين هوك، قد حذرا في مؤتمر صحفي مشترك من خطورة رفع حظر السلاح عن إيران. 

وحذر هوك من ارتفاع وتيرة العنف إذا رفع قرار حظر الأسلحة عن إيران، في ما قال عادل الجبير أن إيران ستصبح أكثر عدائية إذا رفع عنها حظر التسلح، بحسب ما نقلت عنهما قناة العربية.

المكلا حاويات أموال جنوب اليمن حضرموت