مليونية حضرموت.. تحديد المصير الجنوبي وضرورة الإدارة الذاتية (فيديو)

التقارير الخاصة

السبت, 18-07-2020 الوقت 06:19:15 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| خاص

عززت المليونية التاريخية التي شهدتها مدينة المكلا بمحافظة حضرموت، كبرى محافظات جنوب اليمن، عصر اليوم السبت، الحضور الشعبي والسياسي للمجلس الانتقالي الجنوبي، الذي يخوض وفده مفاوضات مطوّلة في العاصمة السعودية الرياض مع حكومة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وحددت مصير الإرادة الشعبية الحضرمية كجزء مكمّل من المصير الجنوبي، كما زادت بالمقابل من حجم التحديات أمام المجلس في تبني المطالب الشعبية لأهالي المحافظة.

خرج مئات الآلاف من أهالي مختلف مديريات محافظة حضرموت الساحل والوادي، في مليونية حاشدة كانت قد دعت لتنظيمها الإدارة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في المحافظة، عبرّت عن دعمها للمجلس الانتقالي الجنوبي، وجددت موقف حضرموت الشعبي إلى جانب المجلس، وطالبت هذه المرة بتطبيق قرار الإدارة الذاتية في المحافظة، بحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية هناك.

حشود كبيرة لمتظاهرين في مدينة المكلا بحضرموت خرجوا لتأييد المجلس الانتقالي الجنوبي وطالبوا بتنفيذ الإدارة الذاتية في محافظتهم (نشطاء)

تأتي هذه الفعالية في وقت تشهد فيه أروقة السياسة في الرياض محادثات ماراثونية لتشكيل حكومة مناصفة بين الجنوب والشمال، وصفها مسؤولون في المجلس الانتقالي بـ "المعركة"، على أمل إنجاح مساعي اتفاق الرياض الذي وقّعه طرفي الانتقالي وحكومة هادي في نوفمبر من العام 2019 برعاية المملكة العربية السعودية.

وكانت مصادر قد تحدثت لـ سوث24 عن مساعي تبذلها حكومة هادي لتأليب شخصيات حضرمية مرتبطة بجماعة الإخوان المسلمين ضد المجلس الانتقالي الجنوبي، بهدف إضعاف موقف الأخير في محادثات الرياض، ومحاولة تقديمها على أنها مستقلة، لقطع الطريق على المجلس الانتقالي الجنوبي للمطالبة بتمثيل حصة المحافظة في الحكومة اليمنية القادمة.

وتسائل المسؤول في المجلس الانتقالي الجنوبي في أوروبا أحمد بن فريد عن إصرار البعض بـ "أن يربط حضرموت الكبيرة بمشاريع صغيرة لا تليق بمكانتها الكبيرة ولا تاريخها العريق؟" معلقا في تغريدة له على تويتر على مشاهد مصورة لفعالية المكلا.



وألقى رئيس الإدارة الذاتية في الجنوب كلمة عبر قناة عدن المستقلة التابعة للمجلس، وجهها للمحتشدين في ساحة المكلا بحضرموت، أكّد فيها، على أن الإدارة الذاتية في حضرموت سيتم تنفيذها سواء كان ذلك بغياب الحكومة أو بحضور الحكومة المتفق عليها.

وقال بن بريك في خطابة التلفزيوني الذي رصده سوث24 "ونحن نحتفل بالإدارة الذاتية في العاصمة عدن وفي سقطرى ولحج والضالع، اليوم نحتفل بها في محافظة حضرموت وستليها المهرة ومحافظة أبين، وستكتمل دائرة الإدارة الذاتية."

وأشار بن بريك إلى أن "الإدارة الذاتية اختارت خمس قضايا وهي الصحة والكهرباء والماء والتعليم والنظافة" بهدف "تنفيذها في عدن وسقطرى والضالع على أرض الواقع، ونسعى لتجاوز الجمود التي تداولته حكومات الفساد في الشرعية."

وكان المجلس الانتقالي الجنوبي قد أعلن الإدارة الذاتية في جنوب اليمن يوم 25 أبريل المنصرم، بعد ما اتهم حكومة هادي بـ الفساد.

وتشترط حكومة هادي على المجلس الانتقالي التراجع عن إعلان الحكم الذاتي، للقبول بتشكيل حكومة المناصفة، ووصفت الخطوة بأنها "انقلاب".



واتهم اللواء بن بريك حكومة هادي مجددا بالفساد، وقال "لا يجوز أن تكون محافظة حضرموت وهي تنتج ما يوازي 120 دولار شهريا تذهب لجيوب الفاسدين، وتحرم من الكهرباء والماء، لمدة خمس سنوات، ولذلك جاءت الإدارة الذاتية لاستثمار تلك الموارد لحضرموت."

في التظاهرة المليونية التي شهدتها حضرموت، رفع مشاركون إلى جانب العلم الوطني الجنوبي أعلام دولة التحالف العربي والإمارات العربية المتحدة.

وقال الباحث السياسي الدكتور علي الخلاقي في حديث لقناة الغد المشرق أن مليونية حضرموت هي رسالة بالغة للتحالف العربي بأن الجنوبيين هم جزء مكمل من المشروع العربي على عكس المحافظات الشمالية التي باتت تتبع المشروع الإيراني والتركي.

اللواء أحمد بن بريك كان أيضا قد شدد على محاربة الإرهاب واقتلاع الفساد، مضيفا "نفقد فلذات أكبادنا في وادي حضرموت يوميا، ونحن لن نسمح أن تبقى تلك الجيوب تحوم على حضرموت في واديها وصحرائها."

تجدر الإشارة إلى أنّ وادي حضرموت لا يزال تحت سيطرة قوات المنطقة العسكرية الأولى التابعة للجنرال اليمني علي محسن الأحمر المرتبط بتنظيم الإخوان المسلمين وحزب الإصلاح. 

حضرموت المكلا مليونية المكلا الإدارة الذاتية المجلس الانتقالي الجنوبي