فورين بوليسي: الخصوم في الشرق الأوسط يردّون الجميل

التقارير الدولية

الخميس, 05-11-2020 الوقت 01:13:05 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| واشنطن

كانت تغطية الانتخابات الأميركية على قناة برس تي في، وهي هيئة إذاعية حكومية ناطقة باللغة الإنجليزية في إيران، تشبه إلى حدٍ كبير تغطية الغرب للانتخابات في الشرق الأوسط.

فمثلاً عرض التلفزيون الإيراني صوراً لشاب مسلّح يحمل الأعلام الأمريكية، واشتباكات قبل الانتخابات، وآخرين صعدوا على واجهات المتاجر.

وشدد التلفزيون على بروز الهجمات الشخصية في الحملة الانتخابية والادعاءات التي لا أساس لها من الصحة التي أدلى بها الرئيس دونالد ترامب حول "التزوير" الانتخابي. ودعا الرئيس الإيراني حسن روحاني الرئيس المقبل – أياً كان من ينتهي به الأمرإلى احترام القانون الدولي والمعاهدات الدولية.

ولكن هناك سبب لتصوير ذلك. فقد أدّت الهجمات الشخصية، على الأقل من ترامب، إلى مناقشات سياسة جادة. وارتفعت مبيعات الأسلحة بشكل كبير قبل الانتخابات. وقد ادعى رجل قوي مثل الرئيس فوزه قبل فرز العديد من الأصوات، قائلاً إنّ فرز الأصوات كان بمثابة "تزوير". وهدد بالطعن في الانتخابات أمام المحكمة العليا. كان على منصات التواصل الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك الإبلاغ عن منشورات الرئيس الأمريكي لنشر معلومات كاذبة.

قبل عدة أيام، نشر صديق مصوّر، غطى الحروب والاحتجاجات والانتخابات في جميع أنحاء الشرق الأوسط، ما أسماه "عدة الانتخابات الأميركية". وشمل هذا النوع من نفس العدة التي نستخدمها نحن عندما نغطّي الاضطرابات في الشرق الأوسط، بما في ذلك السترة الواقية من الرصاص، قناع الغاز، ومجموعة طبية.

تابع تغطيتنا المستمرة لسباق الرئاسة الأمريكية على تويتر

وعلى الرغم من فشل المخاوف الأولية من العنف المرتبط بالانتخابات في التبلور، إلا أنّ بعض المراقبين قلقون من أنّ ادعاء ترامب التحريضي والادعاء بالفوز في الساعات الأولى من صباح الأربعاء قد يؤجج الاضطرابات ويخلق أزمة شرعية، بغض النظر عن كيفية إجراء الفرز النهائي للأصوات.

وقالت مراسلة على قناة "تي آر تي" التركية الحكومية إنّ "الولايات المتحدة لديها تاريخ من تزوير الانتخابات. وتابعت قائلةً: "لذا فإن هذه مخاوف مشروعة يجب إثارتها واستكشافها هنا في هذه الانتخابات"، على الرغم من أنّ معظم خبراء الانتخابات في الولايات المتحدة أشاروا إلى حد أدنى جداً من التزوير في الانتخابات السابقة.

وذكر التلفزيون المصري عن مناوشات خارج البيت الأبيض. وقد نشرت قناة المنار التابعة لـ «حزب الله» صورة لترامب يشير بإصبعه إلى رأسه بعنوان: "ترامب يؤكّد زوراً تزوير الانتخابات، ويدّعي فوزه".

وتغتنم البلدان - والقادة - الذين تحمّلوا وطأة الانتقادات الأمريكية لسنوات الفرصة لرد الجميل. . من جانبهم، سمع الأمريكيون طوال حياتهم أنهم مواطنون في أكثر ديمقراطيات العالم حيوية - وهو ادعاء من المرجح أن يصدقه الكثيرون حول العالم، بما في ذلك الشرق الأوسط. ومع ذلك، فإنّ التصويت المثير للجدل هذا العام سيترك إرثًا في الخارج بشكل أقل سطوعاً.

- المصدر الأصلي بالإنجليزية: مجلة السياسة الأمريكية
- عالجه للعربية: مركز سوث24 للأخبار والدراسات
- الصورة: متظاهر يشعل العلم الأمريكي خلال مظاهرة في 4 نوفمبر 2020، في بورتلاند ، أوريغون. (صوت أمريكا)

الانتخابات الأمريكية دونالد ترامب جو بايدن الشرق الأوسط