صحيفة اسرائيلية: ممالك حمير اعتنقت اليهودية قبل ظهور الإسلام

التقارير العربية

الثلاثاء, 28-01-2020 الوقت 01:11:36 مساءً بتوقيت عدن

خاص بـ سوث24| قالت صحيفة اسرائيلية بأن ملوك حمير كبرى ممالك شبه الجزيرة العربية في اليمن تبنوا نهاية القرن الرابع الميلادي دينا موحدا مستوحى من اليهودية. وذلك قبل ظهور الإسلام. 

 

وذكرت صحيفة (JNS) في سياق تغطيتها لمعرض نظمته أحد المتاحف في مدينة القدس المحتلة، يشرح علاقة اليمنيين باسرائيل. ويظهر التراث القديم لبعض اليمنيين اليهود الذين هاجروا إلى إسرائيل. 

وبحسب مراجع تاريخية فالحميريون بالأصل قبائل سبئية اعتنقت الديانة اليهودية، كانت تنتشر في مناطق ريمة - تعز - إب - ذمار وأجزاء من صنعاء ومأرب، وعاصمتهم ظفار في محافظة إب.
 

وفقًا للمعرض، تم تدمير مملكة الحميريين في عام 525 قبل الميلاد على يد جيوش من مملكة أكسوم المسيحية الإثيوبية. ومع ذلك، فإن اليمنيين اليهود طوروا ثقافتهم الفريدة الخاصة بهم، بينما أقاموا أيضًا علاقات مع المجتمعات اليهودية حول العالم، حتى هاجر معظم يهود اليمن إلى اسرائيل الحديثة.
 



 

وتشير الصحيفة  بأن أول دليل على تواجد اليهود في اليمن يعود إلى 25 قبل الميلاد، عندما حاول الرومان غزو السعودية وجزيره العرب. رغم أن التقاليد اليهودية اليمنية تقول إن اليهود وصلوا إلى هناك بعد تحذير النبي إرميا من تدمير المعبد الأول.

 

يستكشف معرض "اليمن: من سبأ إلى القدس" تاريخ الممالك القديمة في جنوب شبه الجزيرة العربية - سبأ وقتبان و حضرموت ومعين - وروابطهم التجارية مع أرض يهوذا خلال الأول والثاني من فترات المعبد، وكذلك أصول الجالية اليهودية اليمنية.

 

من خلال تجارة البخور والنباتات العطرية مثل المر واللبان - المستخدمة في عبادة الهيكل، وهي توازي قيمة الذهب والفضة في السوق المعاصرة - أصبحت اليمن الحديثة مركزًا رئيسيًا في تجارة الشرق الأدنى القديمة.


 

اسرائيل اليهودية