فريق أمريكي إلى قطر للتحقيق بشأن تمويلها حزب الله اللبناني

التقارير الدولية

الأربعاء, 12-08-2020 الوقت 11:35:15 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| ترجمة خاصة

سافر فريق من المسؤولين الحكوميين الأمريكيين يوم الأربعاء إلى قطر وسط تغطية دولية مكثفة لدور النظام الملكي المزعوم في تمويل حركة حزب الله اللبنانية الإرهابية.

أفادت قناة العربية المملوكة للحكومة السعودية، الأربعاء، أنّ "الولايات المتحدة أرسلت فريقا إلى قطر للتحقيق" في مزاعم بأن "الدوحة تمول ميليشيا حزب الله اللبناني وفقا لمصادر العربية".

ونقل مراسل العربية عن مصادر لم يسمّها "يمكننا أن نؤكد أن الحكومة الأمريكية تأخذ هذه المعلومات المنشورة على محمل الجد، وقد توجه كبار المسؤولين الحكوميين إلى قطر وتحدثوا مع الحكومة القطرية حول هذه القضية ومن المحتمل أن تتخذ الولايات المتحدة إجراءات في غضون الساعات أو  الأيام القادمة".

وأضاف المراسل "هذه قضية رئيسية بالنسبة للأمريكيين، خاصة وأن حزب الله مدرج على قائمة الإرهاب الأمريكية".

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأربعاء أنّ "منسق مكافحة الإرهاب، السفير ناثان أ. سيلز، يسافر إلى الدوحة، قطر في 12 أغسطس لشكر تلك الدولة على التزامها بمكافحة الإرهاب العالمي وتفانيها في إقامة شراكة قوية مع الولايات المتحدة مكافحة الإرهاب والأمن".

وفقًا لبيان وزارة الخارجية الأمريكية، "سيلتقي السفير سيلز مع النائب العام علي بن فطيس المري ومسؤولين حكوميين كبار آخرين لمناقشة دور قطر كشريك قوي في مكافحة تمويل الإرهاب، بما في ذلك تنفيذ برنامج مكافحة غسل الأموال الجديد، كما سيناقش السفير سيلز مشاركة قطر النشطة في التحالف العالمي لهزيمة داعش".

"سيلتقي السفير سيلز مع النائب العام علي بن فطيس المري ومسؤولين حكوميين كبار آخرين"

نشرت صحيفة أورشليم بوست تقارير مكثّفة عن ملف يزعم أن قطر زودّت حزب الله بالمعدات العسكرية والمال. قامت شركة جيسون جي، وهي شركة أمنية خاصة تسللت لنظام الجيش والاستخبارات في قطر .. وقامت بإرسال الملف للصحيفة. ووفقًا لتقارير وسائل الإعلام الألمانية، فقد تحقق مسؤولو المخابرات الألمانية من أنّ الملف وثيق الصلة ومفيد.

ورداً على سؤال عما إذا كان تقرير قناة العربية دقيقًا، قال متحدث باسم وزارة الخارجية للصحيفة: “لاحظت وزارة الخارجية المزاعم الصحفية الأخيرة عن دور قطري في تمويل حزب الله اللبناني. إننا نعتبر المزاعم غير متسقة مع التزام قطر القوي بمكافحة الإرهاب العالمي وتفانيها في شراكة قوية مع الولايات المتحدة بشأن مكافحة الإرهاب والأمن".

"نشرت صحيفة أورشليم بوست تقارير مكثّفة عن ملف يزعم أن قطر زودّت حزب الله بالمعدات العسكرية والمال، وصفتها المخابرات الألمانية بأنها ذات صلة"

وأضاف المتحدث أن "علاقاتنا الوثيقة مع قطر لا غنى عنها للحفاظ على الأمن في منطقة الخليج، وسنواصل العمل بشكل وثيق معًا لوقف تمويل المنظمات الإرهابية مثل حزب الله".

لم يتم الرد على الرسائل العديدة التي بعثتها الصحيفة لحكومة قطر في الدوحة وسفاراتها في بلجيكا وألمانيا والولايات المتحدة على الفور.

وجاء في بيان الخارجية إنّ "قطر من أقرب الحلفاء العسكريين للولايات المتحدة في المنطقة. قاعدة العديد الجوية هي مقر لمركز العمليات الجوية المشتركة، الذي يستضيف 18 دولة والمسؤول عن جميع العمليات الجوية للتحالف في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى. يتم إيواء أكثر من 8000 جندي أمريكي في قاعدة العديد الجوية، و 200 ألف آخرين يعبرون القاعدة سنويًا ".

لكن حلفاء الولايات المتحدة في منطقة الخليج يصنّفون قطر على أنها راع رئيسي للإرهاب. في عام 2017، فرضت المملكة العربية السعودية والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ودول أخرى حصارًا اقتصاديًا على الدولة الخليجية الصغيرة الغنية بالنفط والغاز بسبب دعمها المزعوم للإرهاب الجهادي وعلاقاتها الوثيقة مع جمهورية إيران الإسلامية.

- المصدر الأصلي: أورشليم بوست الاسرائيلية
- ترجمة وتنقيح: سوث24 للأخبار والدراسات

قطر حزب الله واشنطن تمويل حزب الله