خطة أمريكية إسرائيلية خليجية لإغراق إيران بالعقوبات قبل تنصيب بايدن

التقارير الدولية

الأحد, 08-11-2020 الوقت 08:57:50 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| واشنطن

كشف موقع اكسيوس الأمريكي عن مصدرين إسرائيليين، "أن إدارة ترامب، تقوم بالتنسيق مع إسرائيل والعديد من دول الخليج، بدفع خطة لفرض سلسلة طويلة من العقوبات الجديدة على إيران في الأسابيع العشرة المتبقية حتى تنصيب جو بايدن في 20 يناير.

وبحسب الموقع فقد "وصل مبعوث إدارة ترامب لشؤون إيران إليوت أبرامز إلى إسرائيل يوم الأحد والتقى برئيس الوزراء نتنياهو ومستشار الأمن القومي مئير بن شبات لمناقشة خطة العقوبات. وسيلتقي أبرامز يوم الاثنين بوزير الدفاع بيني جانتس ووزير الخارجية غابي أشكنازي لاطلاعهما على الخطة."

ويقول الموقع الأمريكي، في تقرير كتبه، باراك رافيد، وترجمه سوث24، أنّ إدارة ترامب تعتقد أن مثل هذا "الطوفان" من العقوبات سيزيد الضغط على الإيرانيين ويجعل من الصعب على إدارة بايدن إحياء الاتفاق النووي لعام 2015".

وخلف الكواليس، بحسب الموقع، في الأسابيع القليلة الماضية، أعدّت إدارة ترامب - بتشجيع ومساعدة من جزء من المؤسسة الدبلوماسية والأمنية الإسرائيلية - "بنكًا مستهدفًا" للكيانات الإيرانية التي ستخضع للعقوبات.

وينقل الموقع عن أبرامز في إفادة مُغلقة قبل عدة أيام "إنّ إدارة ترامب تريد الإعلان عن مجموعة جديدة من العقوبات على إيران كل أسبوع حتى 20 يناير".

اقرأ أيضا: اليمن والخليج في ضوء نتائج الانتخابات الأمريكية.. هل يعود الربيع العربي؟
وبحسب أكسيوس فإنّ "العقوبات المخطط لها ليست مرتبطة بالبرنامج النووي الإيراني - فمن المرجح أن تُلغى هذه العقوبات من قبل إدارة بايدن وتفتح الباب لإحياء الاتفاق النووي لعام 2015. وبدلاً من ذلك، فإنّ الهدف هو فرض عقوبات على إيران مرتبطة ببرنامج الصواريخ الباليستية، والمساعدة الإيرانية للمنظمات الإرهابية، وانتهاكات حقوق الإنسان الإيرانية."

وينقل عن مصدر إسرائيلي اطّلع على الخطة: "الهدف هو فرض أكبر عدد ممكن من العقوبات على إيران حتى 20 يناير".

ويقول الموقع الأمريكي أنّ مبعوث إدارة ترامب أبرامز "سيسافر من إسرائيل إلى أبو ظبي والرياض لمناقشة خطة العقوبات."

الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية هما الحليفان الرئيسيان لإدارة ترامب والحكومة الإسرائيلية ضد إيران، وكلاهما قلقان للغاية من سياسة إدارة بايدن المستقبلية تجاه إيران.

ويقول الموقع الأمريكي أنّ وزير الخارجية مايك بومبيو سيصل إلى إسرائيل في 18 تشرين الثاني (نوفمبر)، بحسب مسؤولين إسرائيليين وأمريكيين. "ومن المرجح أن يزور بومبيو دولًا أخرى في المنطقة أيضاً. وستركّز رحلته على جهود إدارة ترامب الأخيرة لزيادة الضغط على إيران".

- المصدر: أكسيوس الأمريكي
- معالجه للعربية: سوث24 للأخبار والدراسات

العقوبات الأمريكية إيران اسرائيل الإمارات دونالد ترامب جو بايدن