صحيفة تركية تدعو صراحة القوات التركية لاجتياح اليمن وطرد السعودية

التقارير الخاصة

السبت, 18-04-2020 الوقت 01:35:51 مساءً بتوقيت عدن

سوث24| خاص

دعا كاتب تركي بارز حكومة أردوغان للتدخل بقوة في اليمن. وقال أنه يجب على تركيا ألا تتأخر عن النداءات التي تصلها من هناك.

جاء ذلك في مقال نشره الكاتب التركي إسماعيل ياشا بعنوان "اليمن ينتظرنا "ونشرته صحيفة - ديريليش بوستاسي- التركية، اليوم السبت، ترجم أجزاء منه سوث24. 

وجاء حديث ياشا تعليقا على التصريحات التي أوردها متحدث الجيش الوطني الليبي أحمد المسماري، والتي اتهم فيها تركيا منذ أيام في تصريح متلفز، باعتزامها تجنيد "مقاتلين سوريين وإرسالهم للقتال في اليمن، لمساندة حزب الإصلاح الإخواني" مقابل خمسة آلاف دولار مرتبات شهرية.

وتهدف تركيا بحسب المسماري لإيجاد منافذ لها في منطقة البحر لتهدد المعابر المائية في تلك المنطقة. 


وانتقد الكاتب التركي ياشا تصريحات المسماري. مشيرا أنه " لا يوجد نقص في المقاتلين في اليمن، مشيرا إلى أن هناك مليون شخص سيقاتلون لقاء ألف دولار شهريًا بدلا عن خمسة ألف دولار".

ويضيف" اليمنيون مستعدون بالفعل للقتال دون قرش واحد لإنقاذ بلادهم بدعم من تركيا". مضيفا " إنهم يريدون رؤية "إيدر يالسن وأنكا وبيراكتر" – وهي عربات عسكرية مدرعة تنتجها شركة دراجون التركية - في أقرب وقت ممكن."



وتصريحات الكاتب التركي هي الأولى التي تدعو بصراحة تركيا للانخراط في القتال في اليمن، وتعكس تهديدات تركيا للمنطقة ودول الخليج العربي. 

يضيف ياشا "على الرغم من أن تصريحات أحمد المسماري وهمية، إلا أنها تعكس واقعًا، وهو قلق دول الخليج التي تمول حفتر". ويقول ياشا أن ما يحدث في "تركيا وسوريا وليبيا واليمن وكذلك في المنطقة المحيطة باللعبة يكسر فرص امتياز أبوظبي والرياض."

ويضيف أن فكرة "دخول التكنلوجيا العسكرية التركية إلى اليمن تسبب لهم الكوابيس".

ويزعم بأنهم – أي الرياض وأبو ظبي- يدركون أن الجيش التركي - كما هو الحال في سوريا وليبيا - سيرحب به الشعب اليمني ويتطلع إليه.

ويدعو الكاتب التركي للاستماع للنداء القادم من اليمن، مشيرا إلى أنه "ينبغي على تركيا، أن تتدخل بقوة في اليمن."

اقرأ أيضا:
- صحيفة لندنية: زيادة النفوذ التركي في جنوب اليمن يثير قلق القاهرة
- خبير أمني صومالي: تركيا تغلغلت في الصومال والقرن الإفريقي وخطرها يهدد اليمن
ويضيف "يجب علينا أن نمد يد المساعدة في أقرب وقت ممكن إلى الجغرافيا التي لدينا معها روابط تاريخية ودينية". "لدينا القوة للقيام بذلك - بإذن الله."

ويقترح الكاتب التركي أن تتدخل تركيا في اليمن باستخدام قاعدتها العسكرية القريبة وهي إشارة إلى ما يبدو إلى القاعدة العسكرية التركية المتواجدة في الصومال، يقول " اليمن والصومال قد تبدو بعيدة عن تركيا، لكن يجب أن نتذكر أنه قريب من قاعدتنا العسكرية".

وتزايدت تحذيرات مراقبين وخبراء من محاولات تركية حثيثة بالتنسيق مع حزب الإصلاح اليمني، الذي يلعب دوراً فعالاً في منح المؤسسات التركية والحكومة التركية، التي تتنكر في شكل منظمات خيرية، إمكانية الوصول إلى المدن اليمنية.

وحذر مراقبون عرب من أن جهود تركيا لزيادة تواجدها بالقرب من مضيق باب المندب، ستهدد الأمن في مصر ودول الخليج العربي.

جنوب اليمن النفوذ التركي تركيا السعودية الإمارات الحرب في اليمن اليمن الجنوبي المجلس الانتقالي الجنوبي التحالف العربي مصر خليج عدن باب المندب